الجمعية التونسية للعلوم الشرعية تنعي الشيخ مصدق الجدلي رحمه الله

0 90

بسم الله الرحمان الرحيم

ببالغ الحزن وجميل الاحتساب إلى الله تعالى تنعى الجمعية التونسية للعلوم الشرعية أحد أعضائها بالهيئة الوطنية الشيخ مصدّق الجدلي، الذي وافاه الأجل إثر حادث مرور يوم الأربعاء 25 نوفمبر 2015.
لقد كان رحمه الله تعالى من الشباب الذين هاجروا في فترة جفاف منابع المعرفة الشرعية ببلادنا إلى الأزهر الشريف لطلب العلم، تاركا الأهل والوطن وملاذّ الدنيا، فانقطع هنالك إلى العلماء ومجالس العلم، ينهل من ينابيع القرآن والسنّة واجتهاد العلماء. ثمّ عاد إلى وطنه يقدّم رجلا ويؤخّر أخرى خوفا من أن لا يجد الظروف الملائمة والحرّية التامّة لنشر ما تلقّاه، حتّى استشار واستخار، ثمّ عزم على البقاء ليؤدّي واجبه الشرعي في بثّ علوم الدين بين أهله وذويه وبني وطنه، أملا في أن تعود تونس بعد طول خفوت العلم فيها إلى تخريج العلماء من جديد على أيدي المهاجرين من أبنائها لطلب العلم، ومن بقي منهم مصمّما على تلقّي العلم على من تبقّى من علماء الزيتونة.
كان يقول: الجهاد الحق الآن هو طلب العلم ونشره.
لكن سبق القضاء بأن لا يطول مقامه بيننا أكثر ممّا بقي. رحمه الله تعالى رحمة واسعة، وأسكنه جوار سيدنا محمّد صلّى الله عليه وسلّم، ورزق أهل جميل الصبر، آمين.
عن الجمعية التونسية للعلوم الشرعية
الحبيب بن طاهر

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: