نور الدين الخادمي:المساجد ليست أماكن للدعاية السياسية والحزبية وموسم الحج في الموسم الفارط كان فيه كثير من التجاوزات

0 57

نور الدين الخادمي:المساجد ليست أماكن للدعاية السياسية والحزبية وموسم الحج في الموسم الفارط كان فيه كثير من التجاوزات

قال نور الدين الخادمي وزير الشؤون الدينية اليوم خلال اللقاء الإعلامي بالوزارة الأولى إن موضوع الشأن الديني تمثله الوزارة ولكن في ارتباط وثيق ببقية الوزارات. وبالنسبة لموضوع الحج والعمرة أكد الوزير أنه تم تشخيص جيد لهذا الملف وتبين أن موسم الحج في السنوات الماضية كان فيه كثير من التجاوزات. أما بخصوص هذا الموسم فقد قال الوزير إن الهدف الرئيسي للوزارة هو إنجاح موسم 2012 الخاص بالحج، وقد تم وضع إستراتيجية واضحة لهذا الغرض لها آفاق وأبعاد جيدة.

وأضاف أنه منذ يومين تم إبرام عقد أولي مع وفد سعودي زار تونس من أجل تسهيل إجراءات العمرة، وسيتوجه وفد تونسي إلى السعودية لإتمام الإجراءات وإمضاء العقد النهائي، وأكد أنه في بداية شهر أفريل القادم ستنطلق عمليات العمرة بالنسبة للتونسيين.

وبخصوص قضية المساجد والجوامع قال نور الدين الخادمي إنها مسألة في غاية الدقة والتشعب، لكنه أكد أنها تحت تصرف وزارة الشؤون الدينية خاصة من ناحية الصيانة وتكليف الإطارات الساهرة على هذه المساجد ..وحسب قوله مسألة الأئمة تخضع إلى مقاييس في الاختيار طبق المستوى العلمي.

وما حصل من تجاوزات في بعض المساجد قال إنه إفراز من إفرازات الثورة، والحالات ليست كثيرة، وبين أن المشهد العام الآن مستقر. وقال إنه تم وضع مقاربة لسير أحكام المساجد من أجل جعلها مكان للطمأنينة، كما أكد على أن المساجد والجوامع ليست أماكن للدعاية السياسية والحزبية.

وبشأن إعطاء ترخيص لأحد الجمعيات التي كانت تسمي نفسها” الامر بالمعروف والنهي عن المنكر”، قال علي اللافي مستشار الوزير إن هذه الجمعية غيرت اسمها وتخضع لقانون الجمعيات وهي ملتزمة باحترام القانون.

المصدر : بناء نيوز

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: